الثلاثاء. فبراير 27th, 2024

إثيوبيا تسبب أزمة لثلاث دول وتهديد آبي أحمد يثير حرب إقليمية – النيلين

موقع النيلين By موقع النيلين يناير 11, 2024


أزمة إثيوبيا، كشف الباحث التاريخي والأممي، سامح عسكر، سر خلاف إثيوبيا مع دول الجوار (أرتيريا والصومال وجيبوتي)، مؤكدًا أن الدول الثلاث ترفض تهديد إثيوبيا بعمل منفذ بحري لها في ميناء بربرة، حيث هددت الدول الثلاث بالتصعيد، بعد قيام آبي أحمد باتفاق مع الإقليم الانفصالي صومالي لاند بعمل منفذ بحري لإثيوبيا في بربرة.
وعن أزمة إثيوبيا، قال سامح عسكر إن الخطوة غير القانونية التي قام بها رئيس وزراء أثيوبيا آبي أحمد صبت أغضب الأفارقة والمجتمع الدولي، لأن آبي أحمد بذلك القرار يسرق الصومال.

وأكد الباحث سامح عسكر أن ملف المنفذ البحري الإثيوبي يسبب أزمة، وأنه قد تنشب بسببها حرب إقليمية في القرن الأفريقي وسيكون الخاسر فيها أثيوبيا.

وقال سامح عسكر عن أزمة إثيوبيا ودول الجوار: “القصة إن أثيوبيا وآبي أحمد كانوا يهددون 3 دول بعمل عسكري منذ سنوات لأجل قضية ما يسميه الأثيوبيون (المنفذ البحري)، وهذه القضية عند أثيوبيا أمن قومي ومطلب شعبي قديم صنعه استقلال أريتريا عنهم في بداية التسعينات..”

وتابع عسكر تحليله لأصل الخلاف في أزمة إثيوبيا ودول الجوار فقال: “أصل الخلاف الأريتري الأثيوبي حاليًا هو تهديد آبي أحمد بغزو أريتريا للوصول إلى البحر، رغم أن الرئيس الأريتري منذ عامين رغب في مجاملة آبي أحمد بهجومه على متمردين حركة تيجراي، لكن الرئيس الأثيوبي لم يحفظ الجميل..”
وعن تهديد آبي أحمد لدول الجوار قال عسكر: “عمليا تم تهديد الصومال وجيبوتي وأريتريا بعمل عسكري والصحافة الأثيوبية كانت تسمي هذا التهديد بمسميات أخرى منهم تفضيلهم الخيار السلمي للمنفذ البحري، يعني تهديد ضمني لو موافقتش بالذوق والإنسانية هضربك وذنبك على جنبك..”

وأكد سامح عسكر أن الدول الثلاث أرتيريا والصومال وجيبوتي هددت بالتصعيد في أزمة إثيوبيا، وقال: “ولما الدول الثلاث رفضت نهائيا هذا التهديد بل وهددت بتصعيد الأوضاع قام أبي أحمد بعمل غير قانوني وهو الاتفاق مع قادة إقليم (صومالي لاند) الانفصالي عن الصومال بعمل منفذ بحري أثيوبيا في ميناء بربرة..”
وأوضح سامح عسكر حالة الغضب بسبب التصعيد الإثيوبي ضد الدول الثلاث، فقال: “هذه الخطوة غير القانونية صبت غضب الأفارقة والمجتمع الدولي لأن أبي أحمد بذلك القرار يسرق الصومال جهارا نهارا، وهو لم يفعل ذلك سوى بوعود لقادة صومالي لاند بمساعدتهم عسكريا على الاستقلال عن الصومال..”

وأشار سامح عسكر لقرار الدول الثلاث ضد إثيوبيا وما تريد القيام به في ميناء بربرة، فقال: “ولما أن ميناء بربرة صومالي أصدر قادة الصومال الرسميين قرارا بإلغاء الاتفاق بين أثيوبيا وصومالي لاند بتشجيع من مصر ودول إقليمية كبرى دخلت على الخط”
وعن ملف المنفذ البحري الذي تريده إثيوبيا في ميناء بربرة، قال سامح عسكر: “الآن صار ملف المنفذ البحري الأثيوبي أزمة قد تنشب بسببها حرب إقليمية في القرن الأفريقي وسيكون الخاسر فيها أثيوبيا على الأرجح التي اختارت الصدام مع المجتمع الدولي ومصالح وسيادة دول الجوار الذين سيتلقون الدعم السياسي والعسكري ضد الأطماع الأثيوبية في أراضيهم بشكل مؤكد..”

بوابة فيتو



الموقع الرسمي

Related Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *